الأخبارعالمية

مُسنّة تُوقع بفتيات صغيرات لتمكين زوجها من اغتصابهن..!!

استمعتْ إحدى المحاكم في بريطانيا مؤخرا، إلى حادثة غريبة بعد إدانة زوجة مُسنّة، بتهمة الإيقاع بفتيات، صغيرات السنّ، بواسطة الخمور، والسجائر، لتمكين زوجها من اغتصابهنّ.
ونشرتْ وسائل إعلام بريطانية، حول تلك القضية، التي أثارتْ جدلاً واسعًا، لدى الكشف عن تفاصيلها في المجتمع المحليّ، أنّ تلك الزوجة، التي تدعى أفريل غريفيثز، 61 عامًا، ظلّتْ تكوِّن صداقات، مع فتيات صغيرات السنّ، لتمكِّن زوجها من اغتصابهنّ، طوال 20 عامًا.
وأوردتْ بهذا الخصوص، صحيفة “ذا صن”، اعتراف الزوجة، أثناء مثولها أمام المحكمة، حين قالت “طلبتُ من إحدى الفتيات، ألا تقلق، من منطلق أنّ اغتصاب زوجي (بيتر) لها لن يضرَّها”.
وقالتْ المدعي العام، كارولين ريز، إنّ التحقيقات أظهرتْ تكرار اعتداء الزوجين جنسيًا، على 3 فتيات، في الفترة من سبعينات، حتى تسعينات القرن الماضي.
كما بيَّنتْ التحقيقات، قيام الزوجة بمنح زجاجة مشروب كحوليّ، لإحدى الفتيات، قبل إجبارها على الظهور بصور بذيئة، برفقتهما، وهم عُراة، ثمّ قام بيتر بعدها، باغتصاب الفتاة التي لم يكن لها أنْ تحمل، نظراً لخضوع بيتر لإجراء قطع القناة الدافقة.
واستمعتْ المحكمة، إلى معلومات تبيّن، أنّ تلك الفتاة تمّ تمريرها بعد ذلك، إلى رجال آخرين، كي يقوموا أيضًا، باغتصابها.
المصدر
مواقع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى