الأخبارعالمية

مشجّع ألماني يطعن جاره ويقتله خلال احتفاله بفوز المنتخب البرازيلي !

تطوَّر إشكالٌ حصل ليل أمس، الأربعاء 27 جوان 2018 ، إلى إطلاق نارٍ وطعنٍ بسكين، مما أدّى إلى مقتل شابٍ لبناني يبلغ الـ 17 من عمره في بيروت.

وفي التفاصيل، فإن الإشكال وقع في أحد مقاهي منطقة المريجة في الضاحية الجنوبية لبيروت بين ثلاثة أشخاصٍ، تخلّله إطلاق نارٍ وطعنٌ بآلةٍ حادة، نتج عنها مقتل شاب (من بلدة حاريص في الجنوب) ، وقد حضرت القوى الأمنية واستخبارات الجيش إلى مكان الجريمة.

وقد أشارت صحيفة « الأخبار » اللبنانية إلى أن الفتى توفيّ، بعد تعرَّضه للطعن من قبَل أحد جيرانه.

ونقلت الصحيفة عن مصدرٍ أمني قوله إن الجريمة وقعت على خلفية تشجيع منتخباتٍ في كأس العالم 2018 فبعدما كان الفتى (17 عاماً) يحتفل بفوز المنتخب البرازيلي ليل أمس الأربعاء، مطلقاً مفرقعاتٍ نارية، هاجمه اثنان من جيرانه (وهما من مشجّعي المنتخب الألماني)؛ فقام أحدهما بطعنه بالسكين الذ كان يحمله، ما أدّى إلى وفاته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى