وطنية

مجلس النواب يشرع في مناقشة ميزانية الاسرة والمرأة والطفولة وكبار السن

شرع مجلس نواب الشعب، صباح اليوم الجمعة، خلال جلسة عامة بالبرلمان بباردو، في مناقشة ميزانية وزارة الاسرة والمرأة والطفولة وكبار السن لسنة 2024، وذلك برئاسة رئيس المجلس ابراهيم بودربالة وبحضور وزيرة الاسرة آمال بلحاج موسى.

وأفاد رئيس المجلس، ابراهيم بودربالة، في كلمة افتتاحية، بأن تقييم السياسات العمومية يمرّ عبر الوقوف على ماتمّّ انجازه في مجالات الاسرة والمراة والطفولة وكبار السن ويستوجب الوقوف على الاشكاليات وتلافي النقائص. وسجّل مشروع ميزانية وزارة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن لسنة 2024، زيادة بنسبة 4 بالمائة ليصل الى 248.9 مليون دينار مقابل 239 مليون دينار للعام الماضي، وتضمن ترفيعا في نفقات الاستثمار بـ16 % والتدخل بـ08% مقارنة بسنة 2023 .

وتبلغ نفقات التأجير 150 مليون دينار ونفقات التيسيير 26ر13 مليون دينار ونفقات التدخلات 02ر14 مليون دينار، فيما قدّرت نفقات الاستثمار بـ 62ر44 مليون دينار.

وأكدت وزيرة الاسرة والمرأة والطفولة وكبار السن في جلسة استماع نظمتها لجنة الصحة وشؤون المرأة والأسرة بمجلس النواب حول ميزانية الوزارة ضمن مشروع ميزانية الدولة لسنة 2024، أن مؤشر إنجاز مشاريع الوزارة ارتفع حاليا إلى 94 بالمائة مقابل نسبة لم تتجاوز 65 بالمائة خلال سنة 2021 مبينة أن تطور مؤشر إنجاز المشاريع هو حصيلة لتسوية 63 مشروعا معطّلا إلى جانب إعادة توظيف أو توظيف 73 مؤسسة كانت مغلقة . كما قدمت الوزيرة وأعضاء الوفد المرافق لها عرضا مفصلا عن مختلف البرامج التي تديرها الوزارة بغية تحقيق الأهداف الاستراتيجية المرسومة سواء لفائدة المرأة والأسرة أو الطفولة وكبار السن وأهمها البرامج الهادفة إلى مقاومة تأنيث الفقر، بالإضافة إلى البرامج الرامية إلى رعاية الطفل وحمايته من كافة أشكال التهديد وإعمال حقوقه وضمان الولوج المتكافئ ودون تمييز لكافة الأطفال لمختلف الخدمات الحكومية الخاصة بهم وأخرى غايتها ضمان ظروف عيش ملائمة لكبار السن وحمايتهم وتسهيل اندماجهم في الحياة الاجتماعية والثقافية والترفيهية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى