وطنية

السلطات الكندية تعيد ادراج تونس ضمن النظام المعمم للأفضليات الكندي مطلع 2025

أعلنت السلطات الكندية، إعادة إدراج تونس ضمن النظام المعمم للأفضليات الكندي “تي بي جي” مطلع 2025 مما يتيح للمؤسسات التونسية المصدرة والمهتمة بالسوق الكندية الاستفادة من إجراءات جمركية على بعض المنتوجات.

وبين مركز النهوض بالصادارت، في بلاغ أصدره، مساء الجمعة، ان القرار سيتيح الغاء او تخفيض الأداءات الجمركية على المنتجات التونسية التي يتم تصديرها الى السوق الكندية باستثناء الملابس والاحذية وبعض المنتوجات الفلاحية والمعدنية.

ويوفر هذا النظام الذي احدث سنة 1974، ويتم تجديده كل 10 سنوات، أفضليات تعريفية لفائدة عدد من الدول النامية حسب معايير خاصة.

واستوردت كندا، وفق المؤشرات المسجلة ما بين 2019 و 2021، ما قيمته 332 مليون دولار من السلع سنويا في اطار برنامج النظام المعمم للأفضليات الكندي “تي بي جي”، والذي كانت ستخضع الواردات، من دونه، الى تعريفات عادية بمتوسط 5 بالمائة.

ولم تعد البلدان، منذ التجديد الأخير للبرنامج، الذي دخل حيز التنفيذ سنة 2015، تنتفع بصفة آلية بهذا النظام المعمم للأفضليات ما لم يتم العمل على تجديده مسبقا.

المصدر
وات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى