الأخباروطنية

بشرى بلحاج حميدة : “العائلات الغنية لن تحتاج لقانون إنما العائلات الفقيرة تحتاجه لضمان حق المرأة”

قالت رئيسة لجنة الحريات الفردية والمساواة بشرى بلحاج حميدة ، اليوم الجمعة 17 أوت 2018 ، إنّ اللجنة تريد الدفاع أساسا عن حقوق النساء العاملات المستـغَلاّت على غرار المرأة الريفية والمعينات المنزلية .

وأشارت ، خلال حوار على قناة “فرانس 24″ ، إلــى أنّ 3.2 بالمائة فقط من النساء الريفيات لديهم أملاك في عائلاتهم ، مشيرة أنّ الرّجل هو من يستحوذ ، في غالب الأحـيان ، على المسكن المتحصّل عليها من الميراث .

وأضافت أنّ طرح مسألة الميراث الهدف الرئيس منه هو مسألة تقسيم المساكن ، قائلة إنّ ”العائلات الغنية في تونس لن تحتاج لقانون حتى تتفاهم فيما بينها وإنما العائلات ذوي الدخل المحدود هي التي تحتاج لقوانين تضمن حقّ المرأة” .

كما أوضحت أنّ 72 بالمائة من النساء ينفقن كامل أجورهنّ على شؤون الأسرة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى