الأخبارعالمية

بريطانيا لا تستبعد حدوث عمليات الإرهابية في هذه المناطق من تونس

 

توجهت وزارة الخارجية البريطانية مجددا بدعوة لرعاياها في تونس بعدم التوجه إلى عدد من مناطق تونس وتحديدا جبل الشعانبي وجبل السلوم والبرمة والذهيبة وبن قردان وساقية سيدي يوسف وغار الدماء .

وذكرت الخارجية البريطانية بأن حكومة المملكة تنسق منذ الهجوم الإرهابي في سوسة خلال شهر جويلية 2015 بشكل وثيق مع السلطات التونسية للتحقيق في الهجمات الإرهابية .

وتابع  تحذير الخارجية البريطانية الموجهة لرعاياها “لكن من المرجح جداً أن يحاول الإرهابيون شن هجمات في تونس ، بما في ذلك ضدّ المصالح البريطانية والغربية … تبقى قوات الأمن في حالة تأهب عالية في تونس وأماكن أخرى . يجب أن تكون حذراً في جميع الأوقات ، بما في ذلك حول المواقع الدينية والمهرجانات . بالإضافة إلى مناطق البلاد ، بما في ذلك المواقع السياحية في جنوب تونس ، قد تختلف أوقات استجابة قوات الأمن للحادث … اتبع نصيحة السلطات الأمنية التونسية وشركتك” .

يشار إلى أنه سبق للخارجية البريطانية أن حذرت رعاياها مرارا وتكرارا من التوجه إلى عدد من المناطق بتونس وأخرها التحذير من التوجه إلى ولاية جندية أيام قبل العملية الإرهابية الغادرة التي جدت بمعتمدية غار الدماء والتي راح ضحيتها 6 أعوان من الحرس الوطني .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى