عالمية

الاحتــ. لال يقصف غزّة بـ 22 ألف قنبلة قدمتها له الولايات المتحدة

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأميركية -بتقرير نشرته يوم أمس الأحد- عن أرقام استخبارية تظهر أن الاحتلال الإسرائيلي أسقطت خلال أول 45 يوما من الحرب أكثر من 22 ألف قنبلة على قطاع غزة كانت مقدمة من الولايات المتحدة، مؤكدة أن واشنطن لا تجري أي تقييم بالوقت الحالي لالتزام إسرائيل بقوانين الحرب.

وقالت الصحيفة إن مسؤولي الإدارة الأميركية أجروا نقاشات مكثفة مع نظرائهم الإسرائيليين للتأكد من فهمهم لالتزامات تل أبيب بالقانون الإنساني الدولي، لكنهم أقروا بأن الولايات المتحدة لا تجري تقييمات فورية لالتزام إسرائيل بتلك القوانين.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك يأتي بالرغم من أن قوانين الإدارة الأميركية تنص على عدم تزويد البلاد الأجنبية بالأسلحة حين ترى واشنطن أن هناك انتهاكا للقانون الدولي.

وقال مسؤول أميركي للصحيفة إن واشنطن غير قادرة على تقييم امتثال إسرائيل للقوانين الدولية بسبب عدم قدرتهم على الوصول إلى المعلومات الاستخبارية التي تستخدمها القوات الإسرائيلية للتخطيط لهجماتها، ولعدم معرفتهم بنوايا قادة تل أبيب، وفق قوله.

وأكدت الصحيفة أن الأسلحة الأميركية لعبت دورا مركزيا بالحرب الإسرائيلية على غزة.

وأضافت أن الأرقام الاستخبارية التي أُرسلت للكونغرس كشفت أنه خلال أول شهر ونصف من الحرب زودت أميركا إسرائيل بما لا يقل عن 15 ألف قنبلة، بما في ذلك حوالي 907 كيلوغرامات من القنابل الخارقة للتحصينات، وأكثر من 50 ألف قذيفة مدفعية عيار 155 مليمترا.

كما قال المسؤولون للصحيفة إن إدارة بايدن لم ترفض أي طلب عسكري لإسرائيل، ولم يتم التفكير بقطع المساعدات العسكرية عنها. (ترجمة الجزيرة)

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى